كيف توفي الداعية السعودي “الضميري” داخل سجون ابن سلمان؟

كيف توفي الداعية السعودي.. صالح عبد العزيز الضميري داخل السجن؟ وما هي ملابسات وفاته؟ وما صحة الحديث عن الإهمال الطبي الذي تعرض له؟

سجن الشيخ الضميري
كان الشيخ الضميري محتجزا في زنزانة انفرادية، بسجن الطرفية السياسي، بمنطقة القصيم.

وأبلغت الحكومة السعودية أسرة الضميري بوفاته، مساء الجمعة.

وسلّمت السلطات جثمانه لذويه بعد ساعات من ابلاغهم بالخبر.

وذلك بعد أن قضى أكثر من سبع سنوات في السجن، دون الحصول على محاكمة عادلة.
وكان مقربون من الشيخ الضميري قد حذروا، قبل مدة، من معاناته من مرض القلب.
بجانب الإهمال الطبي.
ومعاناته النفسية بسبب العزل الانفرادي الذي امتد لسنوات.
ووري جثمان الشيخ الثرى، يوم السبت، بعد صلاة العصر، في مقبرة اللقائط، بمدينة سكاكا، محافظة الجوف.

من المسؤول عن موت الشيخ الضميري؟
اتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي الحكومة السعودية بقتله عمدا.
وقالوا إن الحكومة تعمدت القضاء عليه لإسكاته.
حيث كان من أشد المناصرين لمعتقلي الرأي.

وكان الداعية أحمد العماري (70 عاما) قد توفي بالسجن السياسي السعودي أيضا، في الحادي والعشرين من كانون الثاني/ يناير 2019.

وقد تدهورت صحة العماري قبل موته، لكنه لم يتلق رعاية طبية تذكر.

وأفرجت السلطات السعودية، قبل أسابيع قليلة، عن الشيخ محمد الصقعبي، بعد سجن تعسفي، استمر لأحد عشر عاما.

ولا يوجد سبب آخر دفع الحكومة السعودية لإطلاق سراح الصقعبي، سوى أنه بلغ التسعين من العمر.

لكن آلاف رجال الدين لا يزالون يقبعون في السجون، إما دون محاكمات، أو حوكموا محاكمات جائرة، بموجب قانون الإرهاب.

والهدف الوحيد لتلك المحاكمات هو ايجاد مبرر لإعدامهم.

وفاة الدويش
وتداول ناشطون مقتل الداعية سليمان الدويش، في السجن أيضا.

واعتقلت الحكومة السعودية الشيخ الدويش في نيسان/أبريل 2016.
ويرفض حساب معتقلي الرأي ذكر أسباب وفاة الشيخ الدويش.
وقال إنه يتحفظ على ذكر أسباب وفاته “تقديرا لشخصه”.

لكن من المؤكد ،حسبما ذكر حسب معتقلي الرأي وذكر آخرون، أن الشيخ تعرض إلى تعذيب شديد، داخل السجن.

هذا وأعرب كثير من السعوديين عن قلقهم من وفاة المزيد من المعتقلين في السجون، في ظل الظروف التي يعانونها، وفترات الحبس غير القانونية الممتدة دون نهاية.

https://arabi21.com/story/1198648/%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%A9-%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D9%8A%D8%A9-%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A-%D8%AF%D8%A7%D8%AE%D9%84-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%AC%D9%86-%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D8%A8%D8%A5%D9%87%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%B7%D8%A8%D9%8A-%D8%B5%D9%88%D8%B1%D8%A9